الثلاثاء , يناير 23 2018
الرئيسية / الأخبار / أخبار العالم / بالفيديو:القوى الأمنية اللبنانية تفزع لنصرة اسرائيل!

بالفيديو:القوى الأمنية اللبنانية تفزع لنصرة اسرائيل!

قامت القوات الأمنية في لبنان بفض تظاهرة مناصرة للقدس من أمام السفارة الأمريكية في بيروت صباح اليوم.

وكان قد شهد محيط السفارة صباح اليوم تجمع لعدد من القوى الوطنية والأحزاب للتنديد بقرار ترامب، والذي أقر فيه نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، والاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

حيث ألقت القوات الأمنية اللبنانية المكلفة بحماية السفارة قنابل الغاز المسيل للدموع بغزارة على المتظاهرين، وهو ما أوقع العديد من الإصابات تراوحت بين 20- 25 حالة.

وذكرت مصادر إعلامية أن التظاهرات لم تخرج عن نطاق التظاهر والاحتجاج السلمي، ورفع المتظاهرين شعارات مناهضة للسياسة الأمريكية والإسرائيلية، وندد المتظاهرون بالقرار الأمريكي رافعين أعلام لبنان وفلسطين وحزب الله والحزب الشيوعي، مؤكدين على عروبة القدس وأنها العاصمة الأبدية لدولة فلسطين حيث شارك في التظاهرة عدد من القوى الوطنية اللبنانية والفصائل الفلسطينية والحزب الشيوعي وعدد من السياسيين، قبل أن يقوم الأمن بتفريقهم.

عندها بدأت الاشتباكات بين الأمن والمتظاهرين ويظهر في الفيديو التالي أحد عناصر الأمن اللبناني وهو يقوم بضرب متظاهر على رأسه بطريقة وحشية حيث هبت مذيعة قناة الجديد راشيل كرم للدفاع عنه.

راشيل كرم تقف في وجه القوى الأمنية دفاعاً عن أحد المتظاهرين في…

مراسلة "الجديد" راشيل كرم تقف في وجه القوى الأمنية دفاعاً عن أحد المتظاهرين في ساحة عوكر

Posted by AljadeedOnline on Sunday, December 10, 2017

وفي سياق متصل فزعت البحرين لنصرة اسرائيل حيث زار وفدا بحرينيا يضم 24 شخصا من جمعية “هذه هي البحرين” اسرائيل وبشكل علني للمرة الأولى.

وان الزيارة سوف تستمر أربعة أيام وهي على حد قولهم ليست سياسية وإنما تحقيقا لرسالة ملك البحرين حمد بن عيسى ال خليفة حول التسامح والتعايش والحوار بين الديانات المختلفة.

من جهة أخرى نظمت عشرات الفعاليات الحاشدة في كل من مدريد العاصمة الإسبانية وبروكسيل عاصمة بلجيكا وبرلين العاصمة الألمانية وأثينا العاصمة اليونانية وكوبنهاجن عاصمة الدنمارك ومدينة مالمو في السويد ومدينة سالونيك في اليونان ومدينتي كيل وسالزجيتر في ألمانيا.

وبدأت الجاليات العربية والفلسطينية وتيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح وعشرات المنظمات الأوروبية الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني، بالدعوة لتلك الفعاليات فور إعلان ترامب قراره نقل السفارة الأمريكية للقدس واعتبارها عاصمة للاحتلال الإسرائيلي مما أثار موجة غضب عارمة انعكست على شكل تظاهرات أمام السفارات الأمريكية التي أحاطتها حراسات أمنية مشددة لمنع المتظاهرين في الوصول إليها.

ورفع المشاركون في التظاهرات إعلام فلسطين والبلدان العربية كدلالة على عروبة القدس ومكانتها الدينية والتاريخية بالنسبة للعرب والمسلمين والمسيحيين، واتهموا ترامب أنه يشيع أجواء خطرة من الكراهية الدينية والعداء للسلام، حيث إن قراره السالف يعتبر انتهاكًا للقانون الدولي الذي يعتبر القدس منطقة خاضعة للاحتلال الإسرائيلي ولا يجوز إقامة السفارات للدول المختلفة بموجب مجلس الأمن الدولي رقم 478 الصادر عام 1980 وبموجب المواثيق والمعاهدات الدولية التي نصت على ذلك.

Comments

comments

شاهد أيضاً

“نمور الليل” تصل منذ عدة أيام إلى ميناء طرطوس السوري!

​"نمور الليل"....إلى سوريا!